الرفيقة سربيل بولات : في الذكرى الــ21 لعمليتها الفدائية ضد الفاشية

0 284

يصادف اليوم 17 – 2 – 2020 مرور الذكرى 21 للعملية الفدائية التي نفذتها المناضلة البطلة الرفيقة سربيل بولات ، حيث أضرمت النار بجسدها في سجون الفاشية التركية ، بعد سنين من الكفاح الثوري وذلك في يوم 17-2-1999 ، حيث كانت عمليتها ردا ً على  أعتقال المناضل عبد الله اوجلان من قبل الاستخبارات التركية وبعد مؤامرة دولية ضده.

وكانت عملية سربيل هي صرخة ضد القوى الفاشية والرجعية والأمبريالية العالمية ، ورسالة لكل الأحرار والمناضلين حول العالم ، لتقول لهم أن عتمة السجن وبرد الزنزانة وسوط الجلادين لن يطفئ نار الثورة ولا منارة النضال .

وفي كل عام نحن رفاقها في الحزب الجبهوي لتحرير الشعب في تركيا وفي الجبهة الثورية في الشرق الأوسط سنعيد نشر رسائلها ونحتفل بما قامت به من بطولة فردية ممزوجة بعقيدة نضالية ثابتة وراسخة ستبقى في ضمير كل مناضل ومقاتل على درب الكفاح ، وهي دليل واضح على أهمية وقيمة فكر المناضل ماهر جايان الذي علمنا أن نكون مقاتلين في كل المجالات حتى الرمق الأخير وأن الحرب الشعبية هي السبيل الوحيد لتحرير الشعوب.

رسائل الشهيدة سربيل بولات 

 تحميل PDF || قراءة اونلاين

المكتب الإعلامي للجبهة الثورية في الشرق الأوسط

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.