تونس 10 سنوات على اندلاع الثورة الشعبية

0 30

تحيي محافظة سيدي بوزيد في وسط تونس، اليوم الخميس، في أجواء باهتة، الذكرى العاشرة لاندلاع الاحتجاجات الشعبية التي أطاحت بنظام الرئيس زين العابدين بن علي، ووضعت البلاد على مسار انتقالٍ ديمقراطيّ، في أجواء يغيب عنها الطابع الاحتفالي.


ففي 17 كانون الاول/ديسمبر 2010، أضرم الشاب محمد البوعزيزي النار في جسده بعد خلاف شديد مع الشرطة حول بضاعته وعربة الخضار التي كان يكسب رزقه بها في هذه المحافظة المهمشة داخل تونس.

وأدت الاحتجاجات الاجتماعية والصدامات مع الشرطة إلى مقتل حوالي 300 شخص وهروب بن علي إلى خارج البلاد بينما امتدت الاحتجاجات لتشمل دول مجاورة سقطت أنظمتها تباعًا.

لكن مظاهر الاحتفال التي كانت سائدة خلال السنوات الأولى بعد الثورة، تبددت بسبب تأزم الوضع المعيشي والاجتماعي خصوصا في المناطق الداخلية بالبلاد. كما فقدت اللافتة الكبيرة لصورة البوعزيزي في وسط مدينة سيدي بوزيد بريقها بمرور السنوات، وكذلك تمثال عربته.

 

أقرأ أيضاً : تونس احتجاجات ومواجهات في سيدي بوزيد

المصدر : وكالات

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.