اليسار الثوري يدعو للوقوف مع تجربة الإدارة الذاتية والدفاع عنها

قال تيار اليسار الثوري في سوريا المنضم حديثاً لمجلس سوريا الديمقراطية إن تجرية الإدارة الذاتية في شمال وشرق سوريا تجربة غنية وفريدة، مشيراً أنها مفتاح لتوحيد سوريا على أسس جديدة، داعياً القوى الوطنية واليسارية السورية الوقوف مع هذه التجربة والتضامن معها والدفاع عنها.

0 510

دعا تيار اليسار الثوري في سوريا القوى الديمقراطية اليسارية السورية للوقوف مع تجربة الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا، وقال في نداء أصدره للقوى الديمقراطي أن هزيمة هذه التجربة تعني هزيمة كل دعاة الحرية والديمقراطية في سوريا وهزيمة لكفاح الشعب الديمقراطي والاجتماعي.

وجاء في نص النداء:

“تجربة الإدارة الذاتية في شمال وشرق سورية، هي تجربة غنية وفريدة، وآخر رقعة للتحرر، تحمل، موضوعياً، دينامية التحرر والديمقراطية لعموم سوريا، ومفتاح إعادة توحيد البلاد على أسس جديدة. لذلك من واجب القوى الديمقراطية واليسارية السورية، كلها، الوقوف مع هذه التجربة والتضامن معها والدفاع عنها، لأن هزيمتها تعني هزيمة كل دعاة الحرية والديمقراطية في بلادنا وهزيمة لكفاح شعبنا الديمقراطي والاجتماعي… ولزمن طويل”.

ويذكر إن تيار اليسار الثوري في سوريا قد اعُلن عن انضمامه لمجلس سوريا الديمقراطية بتاريخ الـ 15 من شهر كانون الأول الجاري، وذلك خلال بيان صُدر عن المجلس الذي اعتبره “انتصارا لعموم الشعب السوري ولمجلس سوريا الديمقراطية”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.