كارل ماركس و فريدريك أنجلز رئدا الفكر الإنساني

0 104

الأحزاب الشيوعية والعمالية العالمية احتفلت في هذا العام بالذكرى 200 عام لمولد الفيلسوف والمناضل الماركسي فريدريك أنجلز ، ولد أنجلز في 28 نوفمبر 1820 في مدينة بارمن المانيا وتوفي في 5 أغسطس 1895.


و أنجلز كما عرف عنه فيلسوف وعالم اقتصاد سياسي شارك في تأسيس النظرية الماركسية بعد ان تعرف على كارل ماركس ، تأثر أنجلز في كتابات هيرا كليثوس و لودفيغ فورباغ وهيغل ورفيق دربه فيما بعد كارل ماركس .

درس أنجلز في جامعة هومولدن في برلين وكتب الشهير عن حالة الطبقة العاملة في أنجلترا ( حالة الطبقة العاملة في أنجلترا ) كتبه عام 1844 ونشر بالغة المانية عام 1845 واللغة الإنكليزية في نفس العام ، كان أنجلز يتقن عدد من اللغات الإنكليزية والروسية والفرنسية والإيطالية والبرتغالية و الايرلندية والاسبانية والبولندية أضافة للغة الام المانية ، كان والد أنجلز صاحب معمل نسيج ثري جدا ومن هنا جاءت ثروة أنجلز التي خلفها من والده وساعد رفيقه كارل ماركس فقير الحال في عيشه وطبع كتبه ، ومن اشهر مالا قاله :الحرية هي الاعتراف بالحاجة .

وكذلك : أن مذهب ماركس كلي الجبروت ، لأنه صحيح . كان يساعد ماركس ماديا لكي ينجز كتابه الأخير (رأس المال ) وبعد وفاة ماركس نشر أنجلز الجزء الثاني والثالث من هذا الكتاب ، توفي أنجلز نتيجة مرض عضال الم به وهو سرطان الحنجرة.

كارل ماركس

ولد كال ماركس في 5 أيار 1818 طرد من المانيا وفرنسا بسبب من كتاباته ذات النزعة الاشتراكية وكتب البيان الشيوعي مع رفيقه أنجلز عام 1848 وبعدها نفي الى لندن ، كانت حياته وكتاباته زاخرة في التطلع لبناء مجتمع يخلو من استغلال الانسان لإخيه الانسان ، وفي البيان الشيوعي الذي احدث ضجة في العلم ونشر في لغات عديدة ومنها العربية والتي ترجمها القائد الشيوعي السوري خالد بكداش من الفرنسية وكانت خارطة طريق للأحزاب الشيوعية والعمالية العربية.

كان ماركس اضافتا لكونه فيلسوفا كان عالم اجتماع ، تحدث عن المجتمعات الاشتراكية بمنظور ثوري وبمنهج تحليلي للنضال الطبقي في المجتمع ، ولعب دورا في تأسيس علم الاجتماع ، حين سألته مديرة منزله اذا كان يود قول شيئ قبل وفاته فأجاب :الحمقى فقط هم يقولون الكلمات الأخيرة لانهم لم يتكلموا ما يكفي في حياتهم . كان ماركس لا يريد فلاسفة يفسرون العالم بل يريد فلاسفة يغيرون العالم ، توفي ماركس عام 1883 ودفن في مقبرة هايغيت في ضواحي لندن ، لقد درس ماركس مصادر الماركسية الثلاث من خلال ما يلي :

1- الفلسفة الألمانية من خلال ديالكتيك هيغل ومادية فيورباغ .

2- الاقتصاد السياسي الإنجليزي من خلال دراسة نظريات ادم سمث في كتاب ثروة الأمم و ريكاردو

3- الاشتراكية الفرنسية من خلال دراساته الى كتب سان سيمون وشارل فوريه وروبرت اوين

وقد وضع ماركس القوانين الثلاث للديالكتك وهي :

1- التحول الكمي يؤدي الى تغير نوعي

2- وحدة وصراع الاضداد 

3- قانون نفي النفي والمادية الجدلية تعني مادية الوجود وجدلية المادة

ولقد قدم ماركس وانجلس للحركة الشيوعية و العمالية العالمية زاد لا ينضب من الفكر والممارسة . ويتبقى أفكار ماركس وانجلس حية مدى الأجيال .

 

أقرأ أيضاً : الوجه السياسي المغيب للماركسيه

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.