صباح الخير يا حكيم

0 63

صباح الخير يا حكيم

هذا اللقب الشعبي الذي حملته يحاكي أوجاع الناس الخاصة، ولكنك عبر مسيرتك حملت أوجاع الجماهير العامة وانعكست في داخلك وشكلت إنسانًا يحمل مائة لغة إنسانية تمزج بين براءة الطفولة وإقدام الشاب وحكمة القائد.

عندما كنا نلتقي كنت أعلم من نظراتك التي تحمل تساؤلات متداخلة تعكس عمقا إنسانيا وعاطفة أبوية تتفاعل مع كلمات صلبة تحاكي الماضي بعذاباته وتسأل الحاضر عن إمكانياته لمواجهة المستقبل الذي تغلفه بعباءة تفاؤلك.

صباح الخير يا حكيم الوطن

الوطن الذي حملته في لغاتك المائة، لغة الحركة ولغة النظر ولغة العقل ولغة الدموع ولغة الضحك ولغة الغضب ولفة اللمس ولغة السمع ولغة الثورة ولغة الحكمة ولغة الصمت ووووو.

صباح الخير ياحكيم الجبهة

الجبهة التي أردتها أن تكون أداة للتحرير تحمل الماضي وتصارع الحاضر، وترسم المستقبل لشعب يستحق أن يملك أداة بحجم تضحياته وعناده وإصراره، هذا الشعب الذي تآمروا على إلغائه وإلحاقه وتصفيته؛ فكنت صوتًا رافضًا للإلغاء ونقيضًا للإلحاق ومجابهًا للتصفية. كلماتك الرافضة والنقيضة والمجابهة لثلاثية المؤامرة، هذه الكلمات تحولت لهوية الجبهة وأصبحت ناظمًا لحمايتها داخليًا وخارجيًا.

هذه الثلاثية التي عبرت عن ثلاثية الماضي والحاضر والمستقبل التي أدرك المغتصب الصهيوني وأعوانه خطر استمرارها ووضعوها على جدول أعمالهم لتقويضها وإنهائها لكنهم لم يدركوا إن هذه الثلاثية أصبحت صفة ملازمة للجبهة ولا يمكن لأي كان أن يقوضها وبالرغم من كل ما تعانيه من تآمر لتقويضها أو إنهائها أو حرفها عن ثلاثيتها التي تحمل مسحات صفاتك وصفات رفاقك الأوائل الذين شكلوا ثلاثية الرفض والنقيض والمجابهة.

صباح الخير يا حكيم اليسار

اليسار الذي أردته أن يكون ضمانة الثورة وأداتها الجمعية اليسار الذي أردته أن يكون فكرًا تحرريًا وطنيًا ديمقراطيًا اليسار الذي أردته أن يكون جامعًا اليسار الذي أردته أن يبحث عن حلول لأزمات جماهيرنا، من المحيط إلى الخليج، اليسار الذي أردته عنوانًا لتضافر الإنسانية ضد الاستغلال وأدواته.

اليسار الذي حذرت من بعض متسلقيه الذين كانوا وما زالوا يبحثون عن مخارج تنقذ المستعمر الإحلالي المحتل، عبر مصطلحات الواقعية ومجابهة التعنت الوطني لتحويله إلى قبول الواقع الذي أوصلنا إلى ما نحن فيه، على أبواب التصفية.

اليسار الذي أردته مزيجًا وطنيًا وقوميًا وديمقراطيًا إنسانيًا يقرأ الماضي ويرسم الواقع ويخطط للمستقبل.

صباح الخير يا حكيم الوطن والعروبة والجبهة ويسارها الفلسطيني العروبي الوطني الديمقراطي التحرري الجامع.

صباح الخير في ذكرى وداعك

المصدر : بوابة الهدف – بقلم : حاتم استنبولي 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.