شهداء قزلدرة – ماهر جايان – وحدة الدعاية المسلحة اللينينية الماركسية

0 329

ملف شهداء مجزرة قزلدرة  : ماهر جايان مابعد تأسيس الحزب الجبهوي لتحرير الشعب في تركيا 

إعلان تأسيس وحدة الدعاية المسلحة اللينينية الماركسية

عندما قرر المناضل ماهر جايان ورفاقه حسين جواهير واولاش برداجي عام 1970 تأسيس الحزب الجبهوي لتحرير الشعب في تركيا ، وجد من الصواب في ذاك الوقت أن يبقى الإعلان عن الحزب الجديد سريا ً ، وينحصر بين إعضاء الحزب المؤسسين والمقبلين على الفكر الذي طرجه ماهر جايان بعد سنوات من القراءة والأطلاع والتفكير في الفكر الماركسي  وتجارب الثورات والحركات اليسارية في بقية دول العالم.

ومنذ التأسيس السري بدأ ماهر جايان ورفاقه العمل على نشر فكر الحزب ونظرته للواقع التركي الداخلي السياسي والاجتماعي ، وأيقن وقتها ماهر جايان أن الحل ليس فقط بالعمل السياسي والنشاط الإجتماعي بين طبقات المجتمع الكادحة والفقيرة والمهمشة ، ولكن يجب أن يكون هناك عم عسكري مسلح يوصل صوتهم ويحقق مطالبهم من خلال الحرب الشعبية ضد الفاشية والأمبريالية التي بدأت تتجذر في الدولة التركية ومفاصلها السياسية والأقتصادية والعسكرية منذ الخمسينات في القرن الماضي.

ووجد جايان بعد المشاورات خلال المشاورات والاجتماعات مع الرفاق المنتسبين للحزب وبعد الأطلاع على واقع تركيا ومع بدأ ظهور أحزاب يسارية أخرى على الساحة التركية ، أنه من الجيد إنشاء جبهة ثورية تكون أوسع من الحزب وحاوية لكل التوجهات اليسارية ومنصة عمل مشتركة لكل المناضلين في الكفاح السياسي والمسلح .

وأيقن أيضا ً أن يجب أن يكون لكل عمل سياسي وعسكري رديف علني واضح الفكر والمبادئ ويعلن عن نفسه صراحتاً ، وبعد عام من تأسيس الحزب الجبهوي لتحرير الشعب في تركيا أعلن ماهر جايان ورفاقه عن تأسيس وحدة الدعاية المسلحة اللينينية الماركسية عام 1971 وذلك بعد عملية عسكرية ضد السفير الصهيوني في تركيا ” افرام الروم ” وجاء الإعلان عن تأسيس الحزب ووحدة الدعاية معاً .

ومن المعروف أن هذه العملية كان بعدها سجن وملاحقات ضد أعضاء الحزب ومن ثم استشهاد ماهر جايان ورفقاه المؤسسين واخرها مجزرة قزلدرة التي استشهد فيها ماهر جايان وتسعة من رفاقه الأوائل ومن أهم الكوادر الحزبية السياسية العسكرية – ماهر جايان – جيهان البتكي – عمر اينا – صفوات الب – هودائي اريكان – صباحدين كورت – نهاد يلماز – ايرتان ساروهان – أحمد اتاسوي – سنان كازم اوزدرو .

ولكن بعد مجزرة قزلدرة ظن العدو الفاشي وعملائه أن الحزب الجبهوي أنتهى وأن وحدة الدعاية المسلحة اللينينية الماركسية انتهت، وفعليا ً كانت مجزرة قزلدرة بداية أنطلاق مرحلة الكفاح السياسي والعسكري للحزب بقوة أكبر وخلال مرحلة السبعينات والثمانينات كان الرفيق تامر اردا يقود العمليات العسكرية ضد الفاشية والأمبريالية ليس فقط في تركيا أنما في جنوب لبنان ضد العدو الصهيوني الغاصب.

وأخيرا ً وليس اخرا ً لازال  رفاق جايان في الحزب الجبهوي لتحرير الشعب في تركيا ووحدة الدعاية المسلحة اللينينية الماركسية  يناضلون في ساحات الكفاح المسلح في تركيا وسورية والعراق ضد الأرهاب العالمي وقدموا دمائهم على مذبح النضال في معارك الشرف ضد داعش في ريف الحسكة الشهيد البطل البير جاكاز  وضد الفاشية التركية في عفرين الشهيد رمضان جوكان  و اخرهم في شمال العراق عام 2019 الشهداء – البير كوجر جاكازماهر ارنستو تامر قصبليجايان قزلباش .

 

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.